رويترز.. “بنك DBS” يدرس زيادة أصول الثروة إلى 370 مليار دولار في سنغافورة

Mariam

بحسب ما جاء عن رئيس مجموعة DBS Group فإن المجموعة تبحث عددًا من الخطط بغرض دعم الأصول التابعة للإدارة للوصول بثروتها إلى 500 مليار دولار سنغافوري، أي ما يعادل 369.7 مليار دولار، وذلك بحلول نهاية عام 2026، كما أوضح أن الشركة تعتبر أكبر بنك في منطقة جنوب شرق آسيا، ما يجعل البنك السنغافوري يراهن عليها كالأعلى في التدفقات القوية.

رويترز.. “بنك DBS” يدرس زيادة أصول الثروة إلى 370 مليار دولار في سنغافورة

بحسب تقرير “رويترز” استطاعت DBS إحداث حركة تنموية في أصول ثروتها بلغت نسبة 23% لتصل إلى 365 مليار دولار سنغافوري خلال العام الماضي، وهو ما جعل دولة سنغافورة تستفيد من التدفقات القوية للثروة.

وبالتالي استفادت قارة آسيا بسبب استقرارها السياسي نسبيًا، إلى جانب الضرائب المنخفضة، والسياسات الملائمة لإطلاق مكاتب عائلية وصناديق استئمانيه، جديرُا بالذكر أن مجموعة DBS تعتبر الجهة المقرضة الأكبر في جنوب شرق آسيا من حيث ما تمتلكه من أصول.

بنك DBS يدرس زيادة أصول الثروة إلى 370 مليار دولار في سنغافورة بحلول 2026
بنك DBS يدرس زيادة أصول الثروة إلى 370 مليار دولار في سنغافورة بحلول 2026

خطة تنمية أصول ثروة بنك DBS

صرح المدير التنفيذي لمجموعة DBS ورئيس مجموعة الخدمات المصرفية الاستهلاكية وإدارة الثروات، أن الشركة رغم كل ما حققته من إنجازات إلا أنها لازالت في مرحلة النمو، وأن السوق في الواقع على أعتاب حركة من الإنعاش نظرًا لبلوغ الأسعار ذروتها، وفي حال انخفاض الأسعار، تنتعش الأسواق.

كما أشار خلال تصريحه إلى خطة تنمية أصول ثروة البنك، إنه يثق بشدة من تحقيق الأهداف المنشودة للمرحلة الحالية، باستثناء حدوث أي طارئ، كذلك تهدف DBS إلى مضاعفة عدد العملاء من الفئة الأعلى لديها.

وهم أصحاب الأصول التي لا تقل قيمتها عن مليون دولار سنغافوري وأعلى، وذلك بحلول نهاية عام 2026 ، مضيفًا أن البنك قد نجح بالفعل في زيادة شريحة العملاء الأثرياء وأصحاب الثروات العالية لديه بما يزيد عن 50% على مدار العامين الماضيين.

تقرير الثروة العالمية

بحسب تقرير الثروة العالمية لعام 2024 الصادر عن معهد كابجيميني للأبحاث، والذي تم نشره في 7 يونيو، فقد ارتفعت نسبة الثروة الفردية العالمية ذات الأصول المرتفعة لتبلغ 4.7% و 5.1% على التوالي في عام 2023، مقارنة بما شهدته من انخفاض عام 2022.

ذلك وقد أظهر التقرير أن الرغبة في المخاطرة بين الأثرياء تشهد نوع من التحسن والجرأة إلى جانب ملاحظة انخفاض الحيازات النقدية إلى نسبة 25% من إجمالي المحافظ في شهر يناير 2024 من أعلى مستوياتها في عدة عقود عند 34% في نفس الشهر من العام الماضي.

لوحظ مؤخرًا وجود حالة من الارتفاع  في تدفقات الأصول، وذلك نظرًا لأن احتلت إدارة الثروات أحد محركات الإيرادات الرئيسية للبنوك في دولة سنغافورة بما في ذلك مجموعة DBS، التي سجلت الشهر الماضي نتائج ربع سنوية قياسية وصرح عدد من المسئولين داخلها أنه من المتوقع أن تتجاوز قيمة صافي الأرباح الرقم القياسي الذي حققته العام الماضي.